المزيد في أخبار محلية

كُتّاب وآراء

الرئيسية | أخبار محلية | أحكام قاسية في حق نشطاء بالريف توبعوا بتهمة محاولة تهريب الزفزافي

أحكام قاسية في حق نشطاء بالريف توبعوا بتهمة محاولة تهريب الزفزافي

imag5e

موقع العروي / عن لكم 

أصدرت المحكمة الابتدائية بالحسيمة يوم أمس الإثنين 03 يوليوز الجاري أحكاما في حق خمسة نشطاء من "حراك الريف"، حيث قضت بسجن أربعة نشطاء 18 شهرا نافدا، والسراح المؤقت لشخص واحد.

وأفاد رشيد بلعلي عضو هيئة دفاع معتقلي "حراك الريف" في اتصال بموقع "لكم" أن الأشخاص المحاكمين يوم أمس تم اعتقالهم يوم 19 يونيو المنصرم، وتمت تبرئتهم من تهمة الرشق بالحجارة، والتظاهر بدون ترخيص وتمت متابعتهم بتهمة العصيان والتحريض، ومحاولة تهريب ناصر الزفزافي الناشط البارز في "الحراك".

وأضاف المتحدث في ذات السياق "عملية محاكمة النشطاء مستمرة بشكل يومي"، مستطردا "من المرتقب أن تصدر اليوم الثلاثاء أحكام في حق عدد من النشطاء لم نتعرف على عددهم وأسمائهم بعد".

وأبرز بلعلي أن الاعتقالات خففت، قائلا: "لازال هناك مبحوث عنهم إلا أن الاعتقالات خففت في مجملها". مشيرا إلى أن معتقلي مسيرة العيد يوم 26 يونيو الماضي  ستتم محاكمتهم في الأسبوع القادم.

وأضاف المتحدث "يتواجد شخص واحد رهن الحراسة النظرية، سيمثل اليوم الثلاثاء 04 يوليوز أمام الوكيل العام الملك بالحسيمة".

وفيما يخص الأشخاص المتواجدين رهن الحراسة النظرية بالبيضاء قال بلعلي: "لا يوجد أشخاص تحت الحراسة النظرية، محمد اعدول كان آخر معتقل تم الإفراج عنه يوم الأحد، وسيتابع في حالة سراح وحددت جلسة محاكمته يوم 27 من شهر يوليوز الجاري".  

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.